أعلن الناطق الرسمي بإسم الإدارة العامة للحرس الوطني، عن حجز 42 ألف دينار لدى عنصرين متطرفين أحدهما مُدرج في الخزائن الأمنية بعد أن تمت ملاحقة سيارتهما وإيقافها اليوم في حي التضامن في العاصمة.

وأوضح الناطق الرسمي بإسم الإدارة العامة للحرس الوطني، في تدوينة على صفحته الرسمية على فايسبوك، أن العملية تمت بعد توفر معلومات مفادها توزيع مبالغ مالية في حيّ التضامن من طرف عناصر تكفيرية على منحرفين لتجييش الشارع.

وأكّد نفس المصدر أنه تمت مداهمة منزل العنصر المتطرّف المُدرج في الخزائن الأمنية بعد استشارة النيابة العمومية في أريانة أين تعمدت زوجته "المنقبة والمدرجة بخزائن التطرف" إلقاء 9 آلاف دينار من شباك المنزل.

كما تم حجز آلة لعد النقود وحجز السيارة  وتم الإحتفاظ بالشخصين والأبحاث متواصلة.