تمكنت فرقة الأبحاث العدلية للحرس الوطني بالقصرين اليوم الجمعة من إماطة اللثام عن جريمة حرق مبيت الذكور في إعدادية الدغرة التي جدت أول أمس الأربعاء حيث تم إيقاف 5 تلاميذ يدرسون في نفس الإعدادية وتتراوح أعمارهم بين 15 و16 سنة.

وبمراجعة النيابة العمومية أذنت بتركهم في حالة سراح وإحالتهم على أنظارها في حالة تقديم لتتخذ ما تراه مناسبا في شأنهم ويرجح بأنهم أقدموا على فعلتهم بسبب الوضع المتردي للمبيت و للفت النظر من أجل برمجة حافلة نقل مدرسي تنقلهم من مناطق سكناهم الى معهدهم.

وللإشارة فإن الحريق أتى على 70 سريرا وتسبب في أضرار مادية للبناية.