أعلنت الجامعة العامة للبريد التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل اليوم الثلاثاء 18 جانفي 2022، رفضها لقرارات التسخير التي لجأت لها سلطة الإشراف مقابل الإضراب الذي دخل فيها أعوان وإطارات البريد التونسي.

ودعت الجامعة في بيان لها، منظوريها الذين تلقوا إعلاما بالتسخير إلى عدم الإلتزام بذلك، وطالبتهم بمواصلة الإضراب.

واعتبر الهيكل النقابي إجراءات التسخير غير قانونية.