قال الناطق الرسمي لحركة النهضة عماد الخميري في نقطة اعلامية للحركة، اليوم الخميس، ان سبب وفاة رضا بوزيان ناتج مبدئيا عن نزيف حاد بالدماغ، مطالبا بفتح تحقيق جدي في وفاته.

واضاف الخميري انه تم إبلاغ عائلة المرحوم بالوفاة بصفة غير رسمية في البداية مؤكدا ان العنف الذي مورس عليه كان عنفا مجانيا، وفق تعبيره.

واكد ان الحركة ستستمر في متابعة قضية بوزيان 'بكل الوسائل القانونية من أجل محاسبة كل من تسبب في هذه الجريمة' ، منددا بما اسماه 'سياسة سلطة الانقلاب الرسمية بالزج بالمؤسسة الأمنية'.

وقال الخميري ان التحرك يوم 14 جانفي تمت مواجهته بأدوات غير مسبوقة وممارسات 'خلنا اننا تجاوزناها في 2011' مؤكدا مشاهدتهم مشاهد سحل ومحاولات لمنع التظاهر و محاولات دهس بالدراجات النارية، مع الإفراط في استعمال القوة ضد المتظاهرين، ما اكدها وفاة رضا بوزيان' حسب تقديره.