اعربت الجامعة الوطنية للنقل التابعة للاتحاد التونسي للصناعة والتجارية  والصناعات التقليدية في بيانهم الصادر بتاريخ 21 جانفي 2022، عن أسفهم الشديد للتراجع الملحوظ الذي لمسوه في طريقة تعامل سلطة الإشراف مع ممثلي المهنة الذين كانوا دوما شركاء فاعلين في إيجاد الحلول وفض الإشكاليات في إطار الاحترام المتبادل والتعاون المشترك في سبيل الرقي بقطاع النقل وتطوير خدماته وتحسين أوضاع العاملين به.
وعبرت الجامعة عن استيائها لعدم إيفاء وزارة النقل بتعهداتها واحترامها لاتفاقاتها مع ممثلي الجامعة الوطنية للنقل وآخرها ما تم الاتفاق في شأنه خلال جلسة العمل المنعقدة مع وزير النقل في 02 نوفمبر 2021 .
وأكدت الجامعة انه سيتم تنظيم اجتماع عام يضم كافة الهياكل النقابية لقطاع النقل التابعة للاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بكل الولايات لتحديد القرارات الملائمة للتعامل مع الوضع القائم بالقطاع.