قال الرئيس الكرواتي زوران ميلانوفيتش إنه في حال نشوب صراع بين روسيا وأوكرانيا، فستسحب السلطات الكرواتية قواتها من قوات حلف "الناتو" في أوروبا الشرقية".

وأضاف ميلانوفيتش على التلفزيون الوطني: "أشاهد التقارير التي تفيد بأن الناتو - وليست الولايات المتحدة بشكل منفصل - يعزز وجوده، ويرسل سفن استطلاع، أضمن لكم أنه لا ولن يكون لنا علاقة لنا بذلك".

وأضاف: "لن تقتصر ردة فعلنا على عدم إرسال قوات فقط، بل إن كان هناك تصعيد، فسوف نسحب آخر جندي كرواتي، هذا ليس مرتبطا بأوكرانيا أو روسيا، بل هذا مرتبط بديناميكيات السياسة الداخلية الأمريكية، جو بايدن وإدارته، الذين أيدتهم وحدي أوروبيا، ولكني أرى سلوكا خطيرا في مسائل الأمن الدولي".

وتابع قائلا إن "كرواتيا يجب أن تهرب من النار، لا أن تكون رجل إطفاء".
المصدر: "سبوتنيك"