أعلنت الإدارة الجهوية للصحة بقفصة، اليوم الخميس، أن عدد الحالات النشيطة الحاملة لفيروس "كورونا" قد إنخفض إلى 121 حالة، مقابل 352 حالة قبل أربعة أيّام من الآن، دون أن تكشف عن عدد التحاليل المخبرية أو السريعة المنجزة ولا عن عدد الإصابات الجديدة.

وحسب آخر تحيين للوضع الوبائي لفيروس "كورونا" نشرته إدارة الصحّة، مساء أمس الاربعاء، بعد مضيّ 5 أيّام على التحيين الذي سبقه، فإنّ عدد المصابين الحاملين للفيروس يبلغ حاليا 121 مصابا موزّعين على كلّ معتمديات الولاية البالغ عددها 13 معتمدية، بإستثناء معتمديتي السند وقفصة الشمالية.

وإستنادا إلى آخر تحيين فإنّ ثمانية مصابين بهذا الفيروس يقيمون حاليا بأقسام "كوفيد 19" بمستشفيات المتلوي، والسند، والرديف، وكذلك بالمستشفى الجهوي بقفصة الذي يقيم به مريض بقسم الإنعاش ومريض آخر تحت الاوكسيجين.

كما أفاد هذا التحيين بأن نسبة إيجابية تحاليل الكشف عن الإصابة بهذا الوباء هي حاليا في حدود 22 بالمائة، دون أن تكشف إدارة الصحة بقفصة عن عدد التحاليل المخبرية أو السريعة المنجزة للتقصّي عن الوباء ولا عن عدد الإصابات الجديدة، وخاصة بالوسط المدرسي حيث تقوم فرق صحّية وبإستمرار بحملات تقصّ بواسطة التحاليل السريعة.

وطالت عدوى فيروس "كورونا" منذ بداية ظهوره في بلادنا في شهر مارس من سنة 2020، 16 ألفا 519 شخصا من ولاية قفصة، تُوُفّي من بينهم 981 شخصا.