قال شوقي قداس رئيس الهيئة الوطنية لحماية المعطيات الشخصية، انه لا توجد حاليا إشكالية في منظومة التلاقيح 'ايفاكس'.

ولكن تسائل قداس، خلال ندوة صحفية للهيئة اليوم الجمعة، عن كيفية تعامل الدولة مع كل هذه المعطيات الضخمة، بعد مجابهة الجائحة، مؤكدا على ضرورة التفكير في ذلك من الآن.

واضاف قداس ان منظومة 'ايفاكس' هي منظومة ضرورية والدولة مطالبة بان تكون لها المعلومة الكافية لحماية الأشخاص، مشيرا الى ان الهيئة أعطت الترخيص لهذه المنظومة وفي متابعة يومية لها.

وشدد قداس ان منظومة 'لاباس' للتأمين على المرض، أخطر من ايفاكس، لانها تعالج المعطيات الشخصية، داعيا الى متابعتها من قريب وتطويرها لحماية المعطيات الشخصية للافراد.

واستنكر قداس تسليم صندوق التأمين على المرض بطاقات 'لاباس' للبريد التونسي من اجل توزيعها على المواطنين، دون اعلام هيئة حماية المعطيات الشخصية.