إستقبلت رئيسة الحكومة نجلاء بودن رمضان امس الجمعة 13 ماي 2022 بقصر الحكومة بالقصبة، يائيل لمبرت مساعدة وزير الخارجية الامريكية بالنيابة المكلفة بشؤون الشرق الادنى.

وقدّمت رئيسة الحكومة أبرز محطات الاستحقاقات السياسية المقبلة ومدى التقدم في المحادثات الجارية مع صندوق النقد الدولي التي كانت إيجابية خصوصا مع جديّة البرنامج الذي قُدّم والذي أعدّ بطريقة تشاركية بين مختلف إطارات الهياكل العمومية، وأوضحت أنّ المشاورات مع الشركاء الاجتماعيين متواصلة لتقريب وجهات النظر حول الإصلاحات المزمع القيام بها والتي يجب أن توفّق في الآن ذاته بين الضرورة الملحّة للإصلاح وواجب المحافظة على القدرة الشرائية وحماية الفئات الهشة.

كما استعرضت رئيسة الحكومة أبرز ملامح الخطة الحكوميّة لمواجهة الانعكاسات السلبيّة على الاقتصاد الوطني نتيجة الحرب الروسيّة الأوكرانيّة والإجراءات المتخذة لتأمين الأمن الغذائي مؤكدة على دعم المؤسسات المالية العالمية لكل الخطوات المتخذّة، من جانبها ثمّنت المسؤولة الأمريكية مجهود الحكومة التونسيّة في سعيها الدؤوب للاتفاق مع صندوق النقد الدولي على برنامج إصلاحات سيمكّن تونس من مواجهة التحديات الاجتماعية والاقتصادية المطروحة معربة عن أملها في أن يتم تجاوز هذه المرحلة الصعبة في أقرب الآجال.

وجدّدت التأكيد على مواصلة الجانب الأمريكي الوقوف إلى جانب تونس ودعمها لاستكمال مسار الانتقال السياسي التشاركي وإنجاح التجربة الديمقراطية.