أفادت وزيرة شؤون المرأة والطفولة والمسنين آمال بالحاج موسى، أن عدد المهاجرين الوافدين على تونس يبلغ 8 آلاف شخص من بينهم 22% أطفال أي 1816 طفلا مهاجرا.

وأشارت إلى أن اليونيسيف كشفت في احصائياتها أن عدد الأطفال المهاجرين في العالم بلغ 63 مليون طفل.

وقالت الوزيرة إنه تم توفير الإحاطة القضائية والنفسية والإجتماعية لحماية 400 طفل واتخاذ تدابير استثنائية لذلك.

وأفادت آمال بلحاج موسى، بأنه تم إدراج نافذة خاصة بالأطفال المهاجرين ضمن المنصة الاكترونية التي أحدثها مكتب المندوب العام لحماية الطفولة بتونس، لكن الإشكال المطروح  يكمن في تحديد ملامح هؤلاء الأطفال خصوصا أن جزء كبيرا منهم بمفردهم ودون عائلات ولا يملكون وثائق هوية.