أكدت الأستاذة في العلوم الاقتصادية سعاد التريكي أن نسبة تشغيل النساء في تونس لا تتجاوز 30% رغم أنهن متقدمات في التكوين ويمثلن أكثر من 50% في التعليم و70% من المتحصلات على الشهادات العليا.

وقالت سعاد التريكي إن نسبة البطالة لدى النساء مضاعفة مقارنة بنسبة البطالة لدى الرجال إضافة إلى أن النساء يتحصلن على أجر أقل من الرجال بـ25% و30% وهذه الفوارق بصدد التعمق.

وأضافت الأستاذة في العلوم الاقتصادية، أن هناك تداعيات تمييزية لكل العوامل الاقتصادية التي لها طابع اجتماعي يمسّ النساء بصفة خاصة.

واعتبرت سعاد التريكي أن الحل يكمن في اعتبار خصوصية أوضاع النساء في ميزانية الدولة وتخصيص ميزانية في التمييز الايجابي.