ذكّر الاتحاد العام التونسي للشّغل في بيانه الصادر اليوم الجمعة 27 ماي 2022 برفض هيئته الإدارية للحوار الوطني بالصيغة التي جاء عليها في المرسوم عدد 30.

هذا واعلنت الهيئة أنّ الاتحاد لم تتمّ استشارته قبل تعيينه في اللجنة الاقتصادية والاجتماعية وهو رافض للمشاركة في هذه اللجنة ولن يكون له من يمثّله فيها.
هذا وعبرت الهيئة عن إستغرابها من الإصرار على فرض تصوّر أحادي لن يزيد غير تعميق الأزمة الخانقة التي تتخبّط فيها البلاد.