أحيت الوكالة الفرنسيّة للتنمية اليوم الثلاثاء الذّكرى الثلاثين لتواجدها بتونس.
وأشرف وزير الاقتصاد والتخطيط سمير سعيّد ووزير الفلاحة والموارد المائيّة والصيد البحري محمود إلياس حمزة على فعاليات المائدة المستديرة التي إنتظمت حول برامج وتطلعات العمل البيئي بتونس، وذلك بحضور المدير التنفيذي لمرصد الصحراء والساحل نبيل بن خطرة ومديرة البحث بالوكالة الفرنسية للتنمية، Hélène DJOUFELKIT.
وتمحورت مداخلة وزير الإقتصاد والتخطيط حول أهداف التنمية المستدامة التي تعمل الوزارة على ادماجها في المخطط الثلاثي على غرار ضمان التزود بالماء الصالح للشراب ووضع أطر استهلاكية وانتاجية وصناعية مستدامة.
وشدد الوزير في نفس السياق على ضرورة وضع برامج تهدف إلى التقليص من انبعاثات غازات الانحباس الحراري ومن اخطار الكوارث الطبيعية على الموارد المائية والإنتاج الفلاحي..