مثل دعم التعاون الثقافي بين تونس والأرجنتين خاصة في مجال الموسيقى والسينما محور لقاء وزيرة الشؤون الثقافية حياة قطاط القرمازي اليوم الأربعاء بمقر الوزارة بسفير الأرجنتين خوسي ماريا أربيلا بحضور المكلف بالملف الثقافي أندريس زامباتي وعدد من إطارات الوزارة.

وتمّ خلال هذا اللقاء، التأكيد على ضرورة تفعيل الاتفاقيّة الممضاة بين الجانبين منذ 2018 الرامية إلى مزيد تكثيف التعاون الثقافيّ والاقتصاديّ. وفي هذا الإطار دعا السفير الأرجنتيني إلى أن يشارك الفنانون التونسيون في "بيينال الأرجنتين للفنون المعاصرة" الذي يقام افتراضيا وحضوريّا ويجمع بين الفن التشكيلي والموسيقى والرقص. كما أبدى حرص بلاده على تعزيز التعاون مع تونس في المجال السينمائي، عبر مزيد التنسيق مع المركز الوطني للسينما والصورة والمشاركة في أيام قرطاج السينمائية وكذلك التكوين في المجال السمعي البصري، وفق ما جاء في بلاغ صادر عن الوزارة.

ووفق المصدر ذاته تناول الجانبان خلال اللقاء أوجه التعاون بين سفارة الأرجنتين ومركز الموسيقى العربية والمتوسطية (النجمة الزهراء) من ذلك بحث إمكانية تأسيس تظاهرة محورها رقصة التانغو.

وكان اللقاء مناسبة ذكّرت فيه وزيرة الشؤون الثقافية، بعراقة التعاون الثقافي بين البلدين مؤكدة انفتاح بلادنا على مختلف الثقافات، داعية إلى تعزيز حضور الثقافة الأرجنتينية في مختلف التظاهرات في تونس.