يؤدي وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيّين بالخارج، عثمان الجرندي، يومي 1 و 2 جويلية 2022، زيارة عمل إلى بيروت للمشاركة في أشغال الاجتماع التشاوري لوزراء خارجية الدول العربية.
وسيبحث وزارء الخارجية العرب، أبرز مستجدات القضايا العربية وتفاعلاتها الإقليمية والدّولية تكريسا لمبادئ التشاور المستمر والتنسيق المتواصل وحرصا على توحيد المواقف العربية في ظلّ أوضاع إقليمية ودولية استثنائية"، وفق ما جاء في بلاغ صادر عن الخارجية.
كما سيُمثّل الاجتماع مناسبة لبحث السبل الكفيلة بإيجاد تسويات سياسية مستدامة لقضايا المنطقة والمواجهة المشتركة للتحديات الراهنة لاسيما تلك المتعلقة بالأمن الغذائي والطاقي في كنف التآزر والتضامن والتكامل.
وسيعقد الوزير، عددا من اللقاءات مع نظرائه بالدول العربية بهدف متابعة العلاقات الثنائية والتباحث حول سبل تعزيزها من خلال إحكام الإعداد لأبرز الاستحقاقات الثنائية والدولية المُقبلة من أجل إنجاحها وتحقيق الأهداف المرجوة منها.
كما سيكون له لقاء مع الأمين العام لجامعة الدول العربية من أجل تدارس السبل الكفيلة بتعزيز دور الجامعة وتبادل وجهات النظر حول مختلف القضايا المطروحة على جدول أعمال الاجتماع الوزاري.