تنطلق اليوم الأحد 03 جويلية 2022، حملة الإستفتاء على الدستور في الداخل وتتواصل إلى يوم 23 جويلية، وذلك بعد أن كانت قد انطلقت في الخارج يوم غرة جويلية.

وتكون فترة الصمت الإنتخابي في الداخل يوم 24 جويلية وفي الخارج يوم 22 جويلية.

وكان رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات فاروق بوعسكر، أكد الخميس الماضي خلال ندوة صحفية، أن الهيئة على أتم الاستعداد لتنظيم الاستفتاء، مبينا أنه تم قبول 161 تصريحا للمشاركة في الحملة مقابل رفض 8 ملفات.

وتتوزع التصاريح المقبولة كالتالي: 27 جمعية ومنظمة و24 حزب سياسي وأكثر من 110 شخص طبيعي.