تحادثت رئيسة الحكومة  نجلاء بودن رمضان، صباح اليوم الثلاثاء 05 جويلية 2022 بقصر الحكومة بالقصبة مع وفد رفيع المستوى عن الشركة الإيطالية إيني ENI المختصّة في المجال الطاقي، يتقدّمهم نائب رئيس الشركة  Brusco Guido وذلك بحضور وزيرة الصناعة والمناجم والطاقة نائلة نويرة القنجي وسفير إيطاليا بتونس لورانزو فانار.

ونوهّت رئيسة الحكومة بمكانة شركة إيني كشريك استراتيجي لتونس في مجال استكشاف وانتاج المحروقات منذ ما يزيد عن 60 سنة مرحّبة بقرار الشركة مواصلة نشاطها في بلادنا.

وأكدت رئيسة الحكومة على أهمية تعزيز التعاون مع الشركة وتطويره في إطار سياسة الحكومة التي تسعى لتحقيق الأمن الطاقي للبلاد عبر تأمين التزويد المتواصل وتنويع مصادره وذلك من خلال التشجيع على الاستثمار في هذا القطاع وخصوصا في مجال الطاقات البديلة والمتجددة.

وفي إطار التعاون المشترك، اقترحت رئيسة الحكومة بعث مركز للتميّز في المجال الطاقي يُعنى بتأهيل وتطوير الكفاءات في ذات الاختصاص بولاية تطاوين.

من جانبه، ثمّن نائب رئيس شركة إيني ENI الايطالية  Brusco Guido تعاون السلطات التونسيّة مع الشركة عبر تهيئة المناخ الاستثماري ورحّب بقرب دخول محطتي انتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية الفوطوضوئية بولاية تطاوين مرحلة الإنتاج بعد ربطهما بالكهرباء.

وأكّد نائب رئيس الشركة على مواصلة الإنتاج وتوسيع الاستثمارات في تونس في مجال الطاقات المتجدّدة خصوصا في ظلّ الحرب الروسية الأوكرانية التي ساهمت بشكل مباشر في تعميق الأزمة الطاقية على المستوى العالمي، ممّا استوجب تعزيز الشراكات مع دول القارّة الافريقية.