التقى وزير الشؤون الدينية إبراهيم الشائبي، اليوم الإثنين بمكة المكرمة بالمملكة العربية السعودية، وزير الحج والعمرة السعودي توفيق الربيعة، حيث عبر الوزيران عن إكبارهما لروح التعاون بين الوزارتين التونسية والسعودية، بفضل توجيهات القيادتين في البلدين الشقيقين.

وثمن الوزيران، وفق بلاغ صادر عن وزارة الشؤون الدينية، علاقات التعاون والأخوة بين البلدين في جميع الميادين، والتي يساهم موسم الحج في مزيد توطيدها.

وكان الشائبي، شارك الأحد الماضي بالمملكة العربية السعودية، في افتتاح ندوة الحج الكبرى في نسختها السادسة والاربعين، الملتئمة تحت عنوان "الحج ما بعد الجائحة.. نسك وعناية"، بدعوة من وزير الحج والعمرة السعودي توفيق الربيعة. والتقى على هامش الندوة، مع عدد من نظرائه في البلدان الإسلامية الأخرى.

كما عقد اجتماعا مع ثلة من أعضاء مكتب شؤون حجاج تونس، خصص للنظر في المتطلبات التي من شأنها تيسير عمل البعثة لتطوير الخدمات ومزيد تحسين ظروف الحج، وذلك بحضور هشام الفوراتي سفير تونس بالمملكة العربية السعودية والرئيس المدير العام لشركة الخدمات الوطنية والإقامات والقنصل العام لتونس بجدة.

وأدى الوزير كذلك زيارة إلى شركة مطوفي حجاج الدول العربية، أين التقى بالخصوص رئيس مجلس إدارة الشركة ماهر جمال، الذي تعهد بمزيد العمل على توفير الخدمات الملائمة للبعثة التونسية.

كما توجه الشائبي بالشكر للشركة والقائمين عليها لما أولوه من عناية لحجاج تونس الميامين. يشار الى أن وزير الشؤون الدينية ورئيس بعثة حجاج تونس كان قد غادر يوم السبت الفارط أرض الوطن باتجاه البقاع المقدسة.