وفدت، الى حدود الثامنة من صباح اليوم الجمعة، حوالي 590 سيارة جزائرية عبر المعبر الحدودي ملولة بمعتمدية طبرقة من ولاية جندوبة، مقابل مغادرة أكثر من 250 سيارة تونسية عبر ذات المعبر، وفق ما أكده المندوب الجهوي للسياحة بطبرقة، عيسى المرواني، لـ"وات".

وتأتي هذه الحركة تزامنا مع فتح المعابر الحدودية التونسية الجزائرية ابتداء من منتصف ليل البارحة وتنفيذا لقرار الرئيسين التونسي قيس سعيّد والجزائري عبد المجيد تبون الذي اتخاذاه في 5 جويلية الجاري على هامش الاحتفال بعيد الاستقلال الجزائري وذلك بعد غلق فاق العامين بسبب أزمة "كوفيد".

ومن المتوقع ان يعطي صباح اليوم الجمعة كل من وزيري السياحة والنقل إشارة انطلاق عمليتي الدخول والمغادرة وسط ترقّب لتطور وتنامي عدد الوافدين والمغادرين عبر هذا المعبر وبقية المعابر الواقعة على الشريط الحدودي التونسي الجزائري. مولدي