أعلن المجمّع المهني للمخابز العصرية التابع لكنفدرالية مؤسسات المواطنة التونسية "كوناكت" عدم مشاركته في الإضراب المزمع تنفيذه يوم 11 أوت 2022.

وأكد المجمع في بلاغ أصدره اليوم الأربعاء 10 أوت 2022، التزام المخابز الراجعة له بالنظر على كامل تراب الجمهورية بالعمل والسعي إلى لتوفير الخبز حتى لا يكون هنالك أي نقص، مشددا على أن ذلك يبقى رهين تزويدهم بمادّة الفرينة اللازمة.

ويأتي إعلان المجمع في وقت يعقد فيه قسم القطاع الخاص بالاتحاد العام التونسي للشغل، جلسة صلحية مع الأطراف الممثلة للأعراف بشأن الاتفاقيات المشتركة التي تشمل عدة قطاعات، بما فيها المخابز مما قد يحول دون إقرار الإضراب المزمع تنفيذه غدا الخميس.

ويهم الاضراب المشمولين بالاتفاقيات المشتركة في قطاعات المخابزوالمصبرات الغذائية وتعليب الزيوت وشبة المصبرات الغذائية والعجين الغذائي والكسكسي وتجارة الجملة ونصف الجملة والتفصيل.

وكان قسم القطاع الخاص اكد أن قرار الاضراب يأتي نتيجة لعدم توقيع الملحق التعديلي للزيادة في الأجور لسنوات 2022 و2023 و2023 تطبيقا لاتفاق امضي بين اتحاد الشغل ومنظمة الأعراف منذ 1 جانفي 2022.