تولت كل من وزيرة الأسرة والطفولة وكبار السن آمال بلحاج موسى ورئيسة الاتحاد الوطني للمرأة التونسية راضية الجربي، اليوم الخميس، تكريم ثلة من النساء الأمنيات من مختلف الأسلاك تألقن في مسيراتهن المهنية وذلك بمناسبة الذكرى 66 للعيد الوطني للمرأة.
وبينت الجربي في تصريح اعلامي على هامش تظاهرة نظمها الاتحاد بمقره بالشراكة مع النقابة الوطنية لقوات الأمن الداخلي، أن هذا المبادرة تندرج في إطار تجسيد الدور القيادي والريادي للنساء في مختلف القطاعات والمجالات واعترافا بالخدمات الجليلة التي تقدمها النساء الأمنيات من أجل حماية الوطن.
ولفتت إلى أنه بعد مرور 66 سنة على صدور مجلة الأحوال الشخصية أصبحت المرأة التونسية كفاءة يشهد لها على المستويين الوطني والدولي بعد أن تمكنت من اقتحام كل المجالات بما فيها التي كانت حكرا على الرجال خلال السنوات المنقضي