مددت وزارة الصناعة والطاقة والمناجم عشرين شهرا إضافية في الموافقات المبدئية الممنوحة لعشرين شركة تعمل في مجال إنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية في تونس باجمالي قدرة انتاجية تفوق 150 ميغاواط.

وصدرت الموافقة على التمديد في اطار العدد 108 من الرائد الرسمي لسنة 2022 ليوم 30 سبتمبر 2022، وتصل فترة التجديد الى حدود سنتي 2023 و 2024.

واستفادت عدة شراكات من بينها "اغري ماد تونس" و"شمس تكنولوجي" و"طوزي غرين" و"اور سول" و"بيرنكو" و"اويل للجنوب" و"الكترو رابيد" من هذا التمديد علما وان الموافقة المبدئية انتهت لبعض الشركات منط سنتي 2018 و 2019 .

ومنحت وزارة الصناعة الآجال الجديد في اطار تطبيق الامر الرئاسي عدد 299 لسنة 2022 والذي يتعلق بالتمديد في مدة صلوحية الموافقات المبدئية لمشاريع انتاج الكهرباء من الطاقات المتجددة وفق نظام التراخيص المسندة قبل تاريخ 31 ديسمبر 2020 وتطلب الوزارة من الشركات واصحاب المشاريع مد اللجنة الفنية للانتاج الخاص للكهرباء من الطاقة المتجددة شهريا بالمعطيات بشان تقدم المشروع علما وان التمديد يعتبر لاغيا في صورة عدم تجديد الضمان البنكي.

وكان رئيس المجمع المهني لمنتجي الطاقات المتجددة بمنظمة الأعراف "كونكت"، عبد اللطيف حمودة، كشف يوم 22 جوان 2022 ان وزارة الصناعة اطلقت 5 عروض مشاريع واعتماد 67 مشروعا للطاقة المتجددة من قبل وزارة الصناعة.