#شمس_تعيش

أعلن الكاتب العام للجامعة العامة للنقل وجيه الزيدي، عقد جلسة تفاوض جديدة على الساعة منتصف النهار بين الهيكل النقابي ووزارة النقل بخصوص الإضراب العام القطاعي المقرر يومي 25 و26 جانفي الجاري.

وفي تصريح لشمس أف أم على هامش ندوة صحفية، أكد وجيه الزيدي، أن الجامعة ماضية في تنفيذ الإضراب في صورة وجود أي صد أو تعطيل للمفاوضات، مستنكرا رفض الوفد المفاوض المشارك في جلسة أمس الإمضاء على الاتفاق الذي تم التوصل له.

وانتقد المتحدث وزير النقل وقال إنه يرفض الحوار وأن الوزارة لا تتعاطى بجدية مع المفاوضات، مشيرا إلى أن المطالب المالية مُضمنة في محاضر اتفاق سابقة.

وشدد على ضرورة هيكلة جميع مؤسسات قطاع النقل وعلى رأسها الشركة التونسية للملاحة والخطوط الجوية التونسية وشركات النقل الجهوية والوطنية.

وأفاد المتحدث أن عدة هياكل في قطاع النقل ينطلق إضرابها مساء اليوم الثلاثاء ومن بينها مراقبي الملاحة الجوية التابعين لديوان الطيران المدني والمطارات (الساعة 19:00) وأعوان الديوان الذين يشتغلون بالمطار (الساعة 21:00)، والشركات الجهوية والوطنية الساعة والشركة التونسية للملاحة على الساعة منتصف الليل.

وجدّد الزيدي التأكيد على أن التساخير غير قانونية.