أثار قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الأربعاء، بنقل سفارة بلاده إلى القدس، والاعتراف بها عاصمة لإسرائيل، موجة من الغضب والتنديدات الدولية.

وقال وزير الخارجية الإيطالي أنغيلينو ألفانو، إن بلاده "تشعر بالفزع" بسبب قرار ترامب.
وأضاف في بيان نقلته وكالة الأنباء الإيطالية "أنسا" أن موقف إيطاليا من القدس "يبقى ولا يزال قائما على الإجماع الأوروبي والدولي"، وتابع: "نحن ننشد الشعور بالمسؤولية من جانب جميع الأطراف في فلسطين والمنطقة لتفادي الحوادث والعنف التي لا تفيد أحدا".
من جهته، انتقد وزير الخارجية الألماني زيغمار غابرييل قرار ترامب واصفا إياه بأنه "يصب الزيت على النار".
وقال في حديث مع تلفزيون "إيه آر دي" الألماني: "أعتقد أن ذلك يمكن أن يفاقم حقا الوضع الصعب بالفعل في الشرق الأوسط والنزاع، ويمكن أن يتفاقم النزاع بين إسرائيل والفلسطينيين بشكل أكبر".
كما أوضح أن هذا القرار ينطوي على مخاطر كبيرة و"يصب الزيت على النار"، مشيرا إلى أنه تجاهل المصالح الفلسطينية.
المصدر_وكالات