في عقوبة قاسية، قررت سيدة كندية تلقين طفليها "درسا في الأخلاق" من خلال الذهاب إلى المدرسة سيرا على الأقدام لمسافة 7 كيلومترات، تحت الثلج وفي جو بارد جدا.

وذهب الطفلان إلى المدرسة في رحلة استمرت ساعتين وسط أجواء ثلجية شديدة البرودة وحملا لوحة مكتوب عليها "لأننا كنا سيئين ووقحين مع سائق الحافلة المدرسية، ماما تجبرنا على المشي".

وقالت الأم "أولادي كانوا سيئين مع سائق حافلتهم، وقد تلقيت اتصالا من المدرسة بالأمس يخبرني بالقصة، لذلك قمنا بالسير هذا الصباح مسافة 7 كيلومترات لأريهما كيف سيكون الأمر كل يوم بالنسبة لهما عندما يتم طردهما من الحافلة المدرسية".

وأضافت الأم "لقد اكتشفا أن الأمر بمثابة لعنة حقيقية، فقد وصلا بعد ساعتين".

سكاي نيوز