قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، إن بلاده ستكون أول دولة تقف إلى جانب السعودية في حال تعرضها لأي عدوان خارجي.

وأكد ظريف، في تصريحات خلال زيارته إلى باكستان، أنه لا يوجد أي سبب للعداء بين الرياض وطهران، وذلك وفق ما نقلت سبوتنيك عن وكالة "مهر" الإيرانية.

وأوضح وزير الخارجية الإيراني، أن "السعوديين يريدون إقناع العالم أنهم يتعرضون للتهديد من قبل إيران، ويعتقدون أن هذا الأمر يصب في صالحهم".