أعلن وزير الداخلية الفنزويلي نيستر ريفيرول أن السلطات قررت حظر التظاهرات والتجمعات في الأيام التي تسبق موعد إجراء الانتخابات الرئاسية.
وكتب ريفيرول في حسابه على توتير: "يحظر عقد الاجتماعات العامة أو التظاهر أو الاحتشاد أو أي أعمال أخرى يمكن أن تعرقل السير الطبيعي للعملية الانتخابية وتضر بها، ابتداء من الجمعة 18 مايو إلى الاثنين 21 مايو".
كما قررت السلطات الفنزويلية في الفترة التي حددها الوزير في تغريدته، منع حمل السلاح إلا في الحالات التي يجيزها القانون، كذلك منع الاتجار بالمشروبات الكحولية.
وستجري الانتخابات الرئاسية في فنزويلا في الـ 20 ماي، ويشارك فيها 4 مرشحين هم: الرئيس الحالي نيكولاس مادورو، وهنري فالكون، ورينالدو كيهادا، وخافيير بيرتوتشي.
المصدر_روسيا اليوم