قالت شركة بوينغ الأميركية إنها على وشك استكمال تحديث برمجي ومراجعة لتدريبات الطيارين لطائرتها 737 ماكس وهي نفس طراز الطائرة الإثيوبية التي تحطمت يوم 10 مارس الجاري في كارثة أودت بحياة كل من كانوا على متنها وعددهم 157 شخصا.
وذكرت شركة بوينغ في بيان أن التحديث يهدف لمعالجة كيفية استجابة نظام التحكم بالطائرة "إم كاس" (نظام زيادة خصائص المناورة) لأي مدخلات خاطئة من أجهزة الاستشعار.
المصدر (سكاي نيوز)