قتل 3 من مؤيدي حزب الشعب الهندي (بهاراتيا جاناتا) اليميني الحاكم وأحد أنصار حزب محلي في تبادل لإطلاق النار في ولاية البنغال الغربية، حسبما أعلنت الشرطة وسياسي محلي اليوم الأحد.

وجرح 18 شخصاً آخرين على الأقل في المواجهات التي اندلعت السبت في الولاية الواقعة في شرق الهند وتشهد توترا منذ أن أطلق حزب رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي العام الماضي حملته للانتخابات التشريعية الأخيرة.

وقال مسؤول في الشرطة المحلية في تصريحات إعلامية إن "ثلاثة من القتلى هم عمال ينتمون إلى حزب بهاراتيا جاناتا والرابع من مؤيدي حزب مؤتمر ترينامول لعموم الهند".

من جهته، كتب القيادي في حزب الشعب الهندي موكول روي في تغريدة على تويتر أن العمال الثلاثة "قتلوا بالرصاص" في ساندشخالي في البنغال الغربية.

 

 

 

المصدر: سكاي نيوز