قال الرئيس الإيراني، حسن روحاني، إن طهران ستقلص المزيد من التزاماتها النووية في حال لم تتوصل إلى نتيجة خلال المفاوضات مع أوروبا بشأن العقوبات المفروضة على طهران.

وأكد روحاني، اليوم الأربعاء، أن بلاده ستمن الأوروبيين مهلة جديدة من ستين يوما للتفاوض، مشيرا إلى أن طهران "مستعدة للتفاوض في حال توفرت الظروف المناسبة لذلك".

وصرح "سنواصل المفاوضات بالتزامن مع تقليص التزاماتنا النووية" مشددا على أن "إيران ملتزمة بمبدأ الالتزام مقابل الالتزام في الاتفاق النووي حتى التوصل إلى حل منطقي وصحيح ومتوازن".

وأبرز الرئيس الايراني أن "طهران ستكمل مسيرتها، سواء بالمقاومة أو بالتفاوض، إلى أن تنتصر".