حصل طبيب عراقي اتهم بارتكاب جرائم ضد الإنسانية في عهد الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، على موافقة على طلبه اللجوء إلى بريطانيا، وذلك بعد أن قضت محكمة بأنه "تصرف تحت الإكراه".

وذكرت صحيفة "ذي صن" إلى أن الطبيب، غادر العراق في  ديسمبر 1995 إلى ليبيا، قبل سفره إلى بريطانيا في جانفي 2000، وهناك انتظر حتى عام 2007 قبل تقديم طلب لجوء.