قال رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، اليوم الأحد، إن سقوط طائرتي الاستطلاع التابعة لقوات الإحتلال الصهيوني فوق الضاحية الجنوبية لبيروت، التي تهيمن عليها جماعة حزب الله، يشكل ”اعتداء مكشوفا“ على السيادة اللبنانية ومحاولة لدفع الأوضاع نحو مزيد من التوتر.

وقال مسؤول في حزب الله إن طائرة مسيرة سقطت كما انفجرت طائرة مسيرة ثانية قرب الأرض وسببت بعض الأضرار عندما سقطت قبل الفجر قرب المركز الإعلامي للجماعة، في أول حادث من نوعه منذ أكثر من عشر سنوات.

وقال الحريري في بيان أصدره مكتبه ”العدوان الجديد الذي ترافق مع تحليق كثيف لطيران العدو فوق بيروت والضواحي، يشكل تهديدا للاستقرار الإقليمي ومحاولة لدفع الأوضاع نحو مزيد من التوتر“.

وامتنعت قوات الأحتلال عن التعليق.

وقع الحادث بعد ساعات من إعلان قوات الإحتلال أن طائراته قصفت قوات إيرانية وفصائل شيعية قرب العاصمة السورية دمشق قال إنها كانت تخطط لإطلاق ”طائرات مسيرة هجومية“ صوب أراضي الكيان المحتل.

 

 

 

المصدر: رويترز