أطلقت الشرطة الفرنسية قنابل الغاز المسيل للدموع وألقت القبض على العشرات اليوم السبت 21 سبتمبر 2019، خلال تفريق مجموعات من محتجي السترات الصفراء كانوا يحاولون تنظيم مظاهرات غير مصرح بها في وسط باريس.
ونشرت الحكومة أعدادا ضخمة من الشرطة خشية أن يستغل مؤيدو السترات الصفراء احتجاجات مرخص لها على تغير المناخ ونظام جديد لإصلاح أجور التقاعد في نشر الاضطراب في العاصمة الفرنسية.
وقالت شرطة باريس إنها ألقت القبض على 90 شخصا في العاصمة باريس وتصدت لنحو مائة محتج خلال محاولتهم التجمع في شارع الشانزليزيه.
وظهرت حركة السترات الصفراء في أواخر العام الماضي على أثر زيادات في الضريبة على الوقود، ثم تحولت إلى تمرد على إدارة الرئيس إيمانويل ماكرون للبلاد.

المصدر (رويترز)