ينتظر عشرات الآلاف من المحتجين بمخيم في إسلام آباد، مهلة حددها زعيمهم لدعوة رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان إلى الاستقالة.

وقاد رجل الدين الشيخ فضل الرحمن قافلة من مؤيديه إلى إسلام آباد الأسبوع الماضي، في محاولة للضغط على خان للتنحي.

ولمح فضل الرحمن إلى أنه يمكن أن يوجه أنصاره إلى السير نحو مقر الحكومة الباكستانية وإجبار خان على الاستقالة.

ورد رئيس الوزراء بالقول إنه ليس لديه أي خطط للاستقالة.