دخل إضراب شل شبكة النقل العام وتسبب بإغلاق المدارس في أنحاء فرنسا يومه الثاني، وهددت نقابات العمال باستمراره لحين تخلي الرئيس إيمانويل ماكرون عن خطة إصلاح نظام معاشات التقاعد.
وخرج أكثر من نصف مليون شخص أمس إلى الشوارع، احتجاجا على هذه الخطط الحكومية.
وقال إيف فيريه الأمين العام لنقابة القوى العاملة في مستهل تظاهرة باريس "لم نشهد مشاركة كهذه منذ وقت طويل جدا".
المصدر_وكالات