أسقط مخربون تمثالا أقيم لنجم كرة القدم السويدية، زلاتان إبراهيموفيتش، في مدينة مالمو، بقطعه من رسغ القدم.
وكان التمثال الموجود خارج ملعب فريق مالمو تعرض للتخريب من قبل إذ قطع المخربون أنفه، بعدما استثمر إبراهيموفيتش في فريق منافس في شهر ديسمبر الفارط.
واكتشفت عملية التخريب الأخيرة في الساعة الثالثة والنصف من يوم الأحد بالتوقيت المحلي، وكتب قرب التمثال بالسويدية "خذوه من هنا".
وقد بدأ إبراهيموفيتش، البالغ من العمر 38 عاما، مشواره الكروي لاعبا محترفا مع فريق مالمو، منذ عشرين عاما.
ووضع على وجه التمثال قميص المنتخب السويدي.
 
 
 
 
 
المصدر:  بي بي سي