اتهم المتحدث باسم "الجيش الوطني الليبي"، اللواء أحمد المسماري، تركيا بأنها تنقل مسلحي تنظيم "جبهة النصرة" من سوريا إلى ليبيا بوتيرة عالية.

وقال المسماري، في مؤتمر صحفي عقده اليوم الأحد "ذهبنا إلى موسكو وإلى برلين وقبلها إلى عدة دول أخرى، لكننا لا نبحث عن حل، ونعرف أن الحل في البندقية، والحل في السبطانة والذخيرة وفي قلوب الرجال، ولكن دائما نحاول الاستماع إلى المجتمع الدولي والوساطات، حتى يقتنع العالم قناعة كاملة بأن الذين نحاربهم هم مجموعات إرهابية إجرامية".

وتابع "الآن تركيا تنقل جبهة النصرة المصنفة إرهابية، التي تم تحويلها بعد ذلك إلى جيش الشام وأحرار الشام، والشام براءة منهم باعتبارهم عناصر من غير السوريين، من خارج سوريا. تركيا تقوم بنقلهم بوتيرة عالية جدا إلى الأراضي الليبية عبر المطارات والموانئ مع أسلحة. والرقم المستهدف للإرهابين الذين سيتم نقلهم من سوريا إلى ليبيا يبلغ حوالي 7 آلاف".