يواصل فيروس كورونا المستجد يوما بعد يوم الانتشار وحصد الأرواح في العديد من دول العالم، حيث تجاوز عدد المصابين بالفيروس القاتل يوم الثلاثاء 24 مارس 400 ألف إصابة.

وسجلت السلطات الفرنسية 240 حالة وفاة جديدة جراء فيروس كورونا المستجد اليوم الثلاثاء، ليصل العدد الإجمالي إلى 1100 بزيادة 28 في المئة.

وهذا الارتفاع الأخير، جعل فرنسا خامس دولة يجتاز عدد الوفيات فيها بسبب فيروس كورونا المستجد، حاجز الألف بعد الصين وإيطاليا وإيران وإسبانيا.

وقال مدير وكالة الصحة جيروم سالومون، في مؤتمر صحفي إن العدد الإجمالي لحالات الإصابة في فرنسا ارتفع إلى 22300 بزيادة 12 في المئة خلال 24 ساعة.

وأضاف سالومون أن 2516 شخصا في حالة خطيرة وبحاجة للعناية المركزة بزيادة 21 في المئة عن يوم الاثنين. وقال إن 8000 من أسرة المستشفيات مجهزة حاليا بأجهزة تنفس صناعي.

المصدر روسا اليوم