لليوم الثاني على التوالي، شهدت حصيلة الوفيات بسبب فيروس كورونا المستجد في إسبانيا اليوم الأحد 29 مارس 2020، ارتفاعا قياسيا، وتجاوزت 6.5 ألف شخص.
وأكدت وزارة الصحة، أن حصيلة ضحايا الفيروس في إسبانيا ارتفعت خلال الساعات الـ24 الماضية بـ838 حالة وفاة جديدة، من 5690 إلى 6528.
وجاء ذلك بعد يوم من تسجيل 832 وفاة جديدة بسبب كورونا في إسبانيا خلال يوم، ما كان يعد قفزة قياسية في حصيلة ضحايا الفيروس.
وسجلت في منطقة مدريد 22.7 ألف إصابة وثلاثة آلاف وفاة بسبب الفيروس، يليها إقليم كتالونيا بـ15 ألف إصابة و1.2 ألف وفاة.
وتحتل إسبانيا المرتبة الثانية بعد إيطاليا في قائمة الدول الأكثر تضررا بكورونا على مستوى العالم من حيث عدد الوفيات.