بدأت مدينة ووهان الصينية السماح للناس بمغادرتها، اليوم الأربعاء، لأول مرة منذ عزل المدينة قبل 76 يوما لاحتواء تفشي فيروس كورونا المستجد رغم المخاوف من موجة ثانية من العدوى إذا جرى تخفيف القيود قبل الأوان.

وعزلت الصين المدينة التي يقطنها 11 مليون شخص يوم 23 جانفي الفارط بعد أن أصبح واضحا أن الفيروس الشبيه بالأنفلونزا الذي ظهر في المدينة أواخر عام 2019 شديد العدوى وربما مميت.

وغادر أول قطار يحمل مسافرين إلى خارج المدينة، التي تقع في وسط الصين، بعد منتصف ليل الثلاثاء بخمسين دقيقة وفُتحت الطرق السريعة أمام السيارات للخروج من المدينة في التوقيت نفسه تقريبا.

وسرعان ما أصبح موضوع انتهاء العزل في ووهان الأكثر رواجا على موقع وويبو الصيني الشبيه بتويتر وكتب مشاركون تعليقات مثل ”مرحبا بعودة ووهان“.

وقال تلفزيون الصين نقلا عن هيئة السكك الحديدية إن 55 ألف شخص سيغادرون ووهان بالقطار اليوم الأربعاء وذلك استنادا إلى مبيعات التذاكر.

وبلغ عدد وفيات الفيروس في المدينة 2571 شخصا أي نحو 80 بالمائة من إجمالي الوفيات في الصين حسب الأرقام الرسمية.

وقال مسؤولو صحة أمس الثلاثاء إنهم ما زالوا يدعون سكان ووهان إلى عدم مغادرة الأحياء التي يعيشون فيها ولا مغادرة المدينة ولا الإقليم إلا للضرورة.

 

 

 

المصدر: رويترز