ضمن الجهود الرامية لإيجاد حلول تنهي الأزمة في ليبيا، أجرت الممثلة الخاصة بالإنابة للأمين العام للأمم المتحدة ستيفاني وليامز اليوم الجمعة، محادثات مع رئيس البرلمان الليبي عقيلة صالح، في جنيف، شددت فيها على ضروة وقف التدخلات الخارجية في ذاك البلد.
في التفاصيل، ذكرت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا على موقع تويتر، أن الطرفين ناقشا عدة مواضيع، خاصة إعادة إحياء الحوار السياسي ومبادرة صالح، والحاجة لتكثيف الجهود لأجل إيجاد حل سياسي شامل للأزمة الليبية.
كما رحبت الممثلة الخاصة بموقف عقيلة صالح الداعم لوقف إطلاق نار فوري ودائم في ليبيا، وخصوصا في سرت.
ودعا الطرفان إلى وقف التدخلات السلبية في ليبيا، وتسهيل دعم العملية السياسية، منعاً من وقوع كارثة إنسانية واقتصادية جديدة في سرت والهلال النفطي.

المصدر (العربية)