تم الإعلان ليلة أمس السب عن مقتل الرجل الثاني في تنظيم القاعدة الإرهابي.

وقالت مديرية الأمن الوطنية في أفغانستان مساء أمس إن قوات الأمن الأفغانية قتلت القيادي البارز في تنظيم القاعدة أبو محسن المصري الذي كان مدرجاً على قائمة الإرهابيين المطلوبين لدى مكتب التحقيقات الاتحادي الأميركي.

كما أضافت في منشور على تويتر، أن المصري الذي يُعتقد أنه الرجل الثاني في التنظيم قُتل في عملية خاصة بإقليم غزنة، في حين امتنع مكتب التحقيقات الاتحادي عن التعليق.

ولم يتم بعد الكشف عن تفاصيل هذه العملية الخاصة.

المصدر (العربية)