أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري، اليوم 13 ماي 2021،خلال اتصال هاتفي جمعه بنظيره  جان إيف لودريان، على أهمية وقف الهجوم الصهيوني على غزة، وأهمية حقن الدماء وإنقاذ الأرواح عبر وقف كامل وفوري لإطلاق النار حتى يتسنى العمل على إطلاق الجهود السياسية وفتح آفاق التسوية النهائية للقضية الفلسطينية.

وقال بلاغ لوزارة الخارجية المصرية أصدرته مساء اليوم، إن المكالمة بحثت تطورات الأيام الأخيرة في القدس والمسجد الأقصى فضلاً عن التطورات المتصلة بقطاع غزة.

كما تلقى وزير الخارجية المصري اتصالاً من نظيره الأيرلندي سيمون كوفيني حيث تشاور الوزيران في تطورات الأزمة وفي الجهود التي يسعى مجلس الأمن للقيام بها تحملاً لمسؤولياته في حفظ السلم والأمن الدوليين، وذلك على ضوء أن أيرلندا عضو في مجلس الأمن الذي يستعد لعقد جلسته الثالثة غداً الجمعة لتناول الأزمة الحالية والأساليب الكفيلة للخروج منها.