وصف الرئيس الأمريكي جو بايدن، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، بأنه "شخص قوي وصارم ولامع".

وقال بايدن، في مؤتمر صحفي على هامش مشاركته بقمة الناتو، اليوم الاثنين إن "بوتين شخص صارم وقوي وأعتبره خصما لنا"، مؤكدا أن "كل زعماء حلف الناتو الذين قابلهم أعربوا عن ترحيبهم بعقد القمة مع بوتين".

وأضاف، أنه "سيبلغ بوتين (خلال القمة المرتقبة بينهما يوم الأربعاء المقبل) بأن الولايات المتحدة لا تبحث عن صراع مع روسيا ولكنها سترد على الأنشطة الضارة، وسأوضح له أن هناك مجالات يمكن التعاون بشأنها بين البلدين إذا أرادت روسيا ذلك".

ومن المقرر أن يلتقي الرئيسان بوتين وبايدن في العاصمة السويسرية، جنيف، في 16 جوان الجاري، في فيلا "لا غرانج"، لمناقشة العلاقات الروسية الأمريكية، والاستقرار الاستراتيجي، فضلاً عن مكافحة وباء "كورونا" وتسوية النزاعات الإقليمية (دونباس وأوكرانيا).

وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، قال في مقابلة مع قناة "روسيا 1"، إن القمة الروسية الأمريكية المقرر عقدها في جنيف "لن تذهب سدى" إذا نجح رئيسا البلدين في إقامة آليات للتفاعل في المجالات ذات الاهتمام المشترك، وعبر الرئيس الروسي عن ثقته من أن روسيا والولايات المتحدة "يمكنهما العمل بفاعلية بشأن هذه الموضوعات".