ذكر البيت الأبيض أن مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان حث رئيس الجمهورية قيس سعيد يوم السبت على رسم خطة للعودة السريعة "للمسار الديمقراطي" عقب تفعيل رئيس الدولة للفصل 80 من الدستور وإعلانه إعفاء رئيس الحكومة وتجميد نشاط البرلمان الأحد الماضي.

هذا وذكر مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض في بيان أن سوليفان حث سعيد في اتصال هاتفي على ضرورة "الإسراع بتشكيل حكومة جديدة يقودها رئيس وزراء يتمكن من تحقيق استقرار الاقتصاد التونسي ومواجهة وباء كوفيد-19 فضلا عن ضمان عودة البرلمان المنتخب في الوقت المناسب".

كما أكد دعم الرئيس جو بايدن القوي للشعب التونسي وللديمقراطية التونسية القائمة على الحقوق الأساسية والمؤسسات القوية والالتزام بسيادة القانون، ودعا القادة التونسيين لرسم الخطوط العريضة لعودة سريعة إلى المسار الديمقراطي في تونس.
كما قال المستشار الامريكي انه في ظل استجابة قادة تونس للمطالب الي عبر عليها الشعب التونسي على نطاق واسع بتحسين مستويات المعيشة والحكم الصادق، فانه الولايات المتحدة وأصدقاء الشعب التونسي مستعدين لمضاعفة جهودهم لمساعدة تونس على التحرك نحو مستقبل آمن ومزدهر وديمقراطي.
 
 

المصدر: رويترز