أعلن المتحدث باسم الحكومة الفرنسية غبريال أتال أن بلاده تنوي ترحيل 8000 مهاجر غير قانوني جزائري، مشيرا إلى أن الجزائر لا تتعاون في هذا الشأن.
وأوضح المتحدث باسم الحكومة الفرنسية في مقابلة مع إذاعة "EUROPE 1" أن الجزائر ترفض إصدار جوازات مرور قنصلي، وهي وثائق لا يمكن من دونها تنفيذ قرار الطرد.
وقال غابرييل أتال في تصريحه: "ما بين جانفي وجويلية 2021، أمرت العدالة الفرنسية 7731 جزائري بترك التراب الفرنسي. لكن 22 فقط منهم غادروا فرنسا أي بنسبة 0.2 فقط. وهذا ما يفسر أن هذه البلدان ترفض استرجاع مواطنيها. وفرنسا من جهتها لا تستطيع ابقاءهم على ترابها".
يشار إلى أن فرنسا كانت قررت تخفيض عدد التأشيرات الممنوحة للجزائر والمغرب بنسبة 50 بالمائة ولتونس بنسبة 30 بالمائة.

المصدر_روسيا اليوم