حلت المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة على رأس قائمة الدول الأفضل للعيش خلال وباء كورونا، في التصنيف الدوري الذي تضعه وكالة "بلومبيرغ" Bloomberg لرصد جهود الدول في مكافحة الجائحة.

وبينما تسبب أوميكرون في أكبر موجة تفش للفيروس منذ بدء الجائحة منذ أكثر من سنتين، برزت العديد من البلدان "الأكثر تصميمًا على التعايش مع الفيروس وإعادة فتح اقتصاداتها"، كما ورد في التقرير عن التصنيف الخاص بشهر حانفي.

ويقول التقرير إن اعتدال خطورة أوميكرون وانتشار اللقاحات التي كبحت الوفيات، سمح للعديد من البلدان من المملكة المتحدة إلى تايلاند، ومن إيرلندا إلى فنلندا بإزالة القيود في غضون أسابيع، ورفع درجاتهم في تصنيف "بلومبيرغ" لأفضل وأسوأ الأماكن التي يوجد فيها الوباء.

ويأخذ هذا التصنيف بعين الاعتبار معدلات التطعيم المرتفعة، والتوقعات الاقتصادية الإيجابية، في ظل كورونا. 

المصدر_وكالات