علق وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، أمس الجمعة، على اقتحام قوات الإحتلال لمراسم تشييع جنازة الصحفية والمراسلة الفلسطينية، شيرين أبو عاقلة.‏

وكتب عبر حسابه على "تويتر": "لقد انزعجنا بشدة من صور الشرطة الإسرائيلية وهي تتدخل في جنازة الأمريكية الفلسطينية، شيرين أبو عاقلة".

وتابع: "تستحق كل أسرة أن تُرقد أحبائها بكرامة ودون عوائق".

وقد تناقلت وسائل إعلام ووسائل التواصل الإجتماعي مقطع فيديو يظهر إعتداء قوات الإحتلال الصهيوني على موكب جنازة الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة.

ويظهر في المقطع المصور أيضا إطلاق القوات المحتلة لقنابل الغاز والرصاص داخل المستشفى الفرنسي في حي الشيخ جراح.

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية قد أعلنت أول أمس الأربعاء، مقتل مراسلة قناة "الجزيرة" شيرين أبو عاقلة، برصاص القوات الإسرائيلية أثناء تغطيتها لمحاولة اقتحام تلك القوات مدينة جنين في الضفة الغربية.

أبو عاقلة البالغة من العمر 51 عاما تلقت رصاصة في الرأس، على الرغم من كونها ترتدي سترة الصحافة التي تميز الصحفيين عن غيرهم في التغطيات.

 

 

 

 

المصدر: سبوتنيك