أعلن وزير الداخلية اللبناني بسام المولوي، في مؤتمر صحافي، ان نسبة إقبال الناخبين داخل البلاد في الانتخابات التشريعية التي أُجريت اليوم الأحد بلغت 41 بالمئة.
وقد إنطلقت عمليةُ فرز الأصوات، فور غلق مكاتب الاقتراع، على أن تصدر النتائج النهائية غدا الاثنين، في انتخابات هي الأولى منذ الانهيار المالي الذي عاشته البلاد وانفجار مرفأ بيروت.
وبحسب رئيس الحكومة نجيب ميقاتي فإن نسبة الاقتراع كانت عادية في بعض المناطق وفي أخرى بطيئة نسبيا بينما وصلت في بعض المناطق إلى 50 بالمئة.
وكانت صناديق الاقتراع قد أغلقت بعد يوم طويل من عمليات الاقتراع، في مختلف المناطق اللبنانية لاختيار النواب الجدد.