رفعت فرنسا بداية من اليوم الإثنين 16 ماي 2022، إلزامية وضع الكمامات في وسائل النقل العام بعد عامين من فرضها بسبب تفشي فيروس كورونا.

  وأعلن  وزير الصحة أوليفييه فيران الأربعاء الماضي عن هذا الإجراء عقب اجتماع حكومي، وبرر القرار بالتراجع الكبير في عدد الإصابات بالفيروس في فرنسا.

وأضاف  فيران بأن ارتداء الكمامة يبقى "موصى به" و"إجباريا" داخل المستشفيات والمنشئات الصحية.

في المجموع، أودى كوفيد-19 بحياة أكثر من 147,000 شخص في فرنسا، حيث تم تطعيم 79,3% من السكان بشكل كامل.

المصدر (فرانس 24)